بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان :الدكتورة سهيلة لجريدة الرياض : جمعيات حقوق الإنسان لها الدور الأكبر في توعية المجتمع وتثقيفه بما له وما عليه

بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان :الدكتورة سهيلة لجريدة الرياض : جمعيات حقوق الإنسان لها الدور الأكبر في توعية المجتمع وتثقيفه بما له وما عليه

بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان :الدكتورة سهيلة زين العابدين حمّاد لجريدة الرياض : جمعيات حقوق الإنسان لها الدور الأكبر في توعية المجتمع وتثقيفه بما له وما عليه.

11ديسمبر 2011م.

الرياض، تحقيق – أسمهان الغامدي
رأت “د.سهيلة زين العابدين” -عضو جمعية حقوق الإنسان- أن أكبر المعوقات التي تواجه جمعيات حقوق الإنسان هي عدم تجاوب عدد من الجهات الحكومية مع منظمات حقوق الإنسان، ولكن هذا لا ينفي أن الثقافة الحقوقية تحسنت في المجتمع ولو بشكل بطيء فلا زال أمام منظمات حقوق الإنسان العديد من التحديات
مؤكدة أنه لولا وجود جمعيات حقوق الإنسان لم أصبحت بعض المشاكل تطفو على السطح وتتحول إلى قضايا رأي عام، فالعنف ضد المرأة والطفل وزواج القاصرات وغيرها من الانتهاكات موجودة منذ الأزل ولكنها لم تطف إلى بعد أن استوعب المجتمع ماله من حقوق وواجبات وما عليه، والفضل في هذا يعود لجمعيات حقوق الإنسان التي كان لها الدور الأكبر في توعية المجتمع وتثقيفه عبر العديد من البرامج والآليات المقترحة، فقد أصبح لدينا ثلاث منظمات حقوقية يوجد بينها تعاون ملموس وتنسيق واضح جميعها تصب في مجال حقوق الإنسان والحد من الانتهاكات الحاصلة.
ثقافة الحقوق
وأوضحت أن تشجيع المملكة على ثقافة حقوق الإنسان انعكس على موقفها الدولي والإقليمي وأعطى المملكة ثقلها نظير ما صادقت عليه دوليًا وما نفذته محليًا
المصدر : جريدة الرياض http://www.alriyadh.com/2011/12/11/article690744.htmlhttp

Join the discussion